الخميس، 28 يوليو 2016

طريق الأطياف - الفصل الأخير

مرحباً..

وها هو الفصل الأخير والدفعة الأخيرة من الأجوبة لكل أسئلتكم الخاصة بالرواية..
وها هو نهاية الصراع المرير بين كائنات عالم الأطياف حول طفلة بشرية تائهة..
فما ستكون عليه نهاية ساما في كل هذا؟..

{الفصل العشرون}

أتمنى لكم المتعة مع بقية الأحداث، وأتمنى أن تكون الرواية قد راقت لكم للنهاية..
سأنشر بعد قليل ملاحظات عن بعض الكائنات التي استخدمتها في الرواية وأصلها في أساطير بعض الشعوب المختلفة..

بالنسبة للرواية القادمة، كنت قد بدأت كتابتها في رمضان، وأنجزت مقدمتها بالفعل.. لكني لن أنشر غلافها قبل أن أخطط لها بشكل كامل..
لذا سأعلن عنها بعد بضع أسابيع بإذن الله تعالى..

هناك 12 تعليقًا:

  1. نهاية رائعة لرواية رائعة
    رواية مفرطة في الخيال

    أعجبني النهاية المفتوحة بعودة الكاهنة
    وكذلك أعجبتني الخاتمة بذكر ساما بعد أن تكبر واطمئنان أوس عليها
    ولم أتضايق من إغفال ذكر ما جرى لمن ظلوا على الجزيرة وتركها لخبال القراء

    تحياتي وقد أعود بالتعليق لاحقا

    ردحذف
    الردود
    1. سعيدة جداً برأيك النهائي بالرواية
      كنت أخشى ألا تروقك النهاية الهادئة هذه
      كنت مترددة بخصوص جزئية الكاهنة الأخيرة
      لكني بعد ذلك قررت أن أذكر عودتها وترك بقية ما سيجري لخيالكم
      مع العلم أنني لا أنوي كتابة جزء ثانٍ لها
      لا بأس من إغفال بعض النقاط وتركها مفتوحة
      فمن الصعوبة ملاحقة جميع الخيوط للنهاية وإتمامها دون إطالة الرواية أكثر مما يجب
      شاكرة لك متابعة الرواية بالتعليق فصلاً بفصل
      وأتمنى أن تترقب روايتي القادمة بإذن الله

      حذف
  2. رائعة بكل معنى الكلمة.
    أوس مهتم بساما اكثر من نفسه لا يزال يتفقدها وهي تشعر بالراحة تجاهه. تمنيت لو لم تنسى ساما لحظاتها هناك او على الاقل ان لا تنسى اوس الذي ساعدها ولكن ليس كل ما يريده المرء يدركه لكن في قلبها شيئ يقول لها انها تعرفه ومطمئنة له.
    الثصة جميلة جدا وممتعة لدرجة لا توصف. عايشت جميع الشخصيات وكأنني معهم وشعرت بالمتعة والاثارة مع كل كلمة.
    اتمنى لك كل التوفيق يا خيال لانك رائعة ومبدعة الى ابعد الحدود.
    اتمنى ان تتقبلي مرور شخص عشق خيالك ورواياتك ولا يزال يتأمل للمزيد. دمت في كامل قوتك وعافيتك ودامت اناملك بما تخط ودام قلمك حتى تستمري في ابداعك وفي تشويقنا الذي لا يوصف.
    شكرا لك على تعبك والى اللقاء ان شاء الله.

    ردحذف
    الردود
    1. شاكرة لك كلماتك الجميلة وتعليقك الأجمل
      ربما تستعيد ساما ذكرياتها في يوم ما، ففقدان الذكرة ليس أبدياً
      لقد ذكرت في النهاية أنها تلمح لقطات غريبة لا تعرف إن كانت تهيؤات أم ذكريات
      لكن ربما تستعيد كل ذاكرتها في يوم ما
      سعيدة أن الرواية كانت ممتعة لكم
      وأنكم عايشتم شخصياتها
      أكثر من تقبلي لكم، أتمنى أن تتقبلوا ما كتبته وما سأكتبه في المستقبل
      لا يمكن أن تكون جميع الكتابات ذات مستوى واحد، لكن أتمنى ألا يخيب ذلك آمالكم برواياتي
      ولنا لقاء مع رواية جديدة بإذن الله

      حذف
  3. في بداية الامر عندما وصفتي سوء رائحة الوينتيكو لقد اغلقت انفي تلقائيا يععع يالها من رائحه نتنه حقا..


    حقا اعجبتني النهايه وجدا..
    رغم الفضول الذي يتلبسنا لكن الاحداث ستفقد لذتها اذا وضعت لها نهايه..
    استطيع ان اتخيل تخطيط سولينا الغير دقيق واصرارها على ان اسلوب المفاجئه والعنف افضل خطه وسخرية ايار منها وانزعاج مالو منهم ومن صراخهم وشجارهم الدائم..

    ابذلو جهدكم يارفاق هناك فتى فاقد لذاكره يحتاج مساعدتكم (نستطيع ان نقول مساعده،لكي يعرف وطنه الحقيقي)رحلة لصيد صياد...

    اعتقد ان الحكيم لن يشعر بلفراغ بااعتقادي ان تيما واووس لن يهجروه ابدا بل سيدومو على زيارته في اوقات متفاوته..
    تيما احرصي الاتكوني مزعجه ومتذمره طوال الوقت اعتقد ان اووس لايتعب نفسه بسماع كل ماتقولينه اهتمي جيدا بااوس كما يهتم بك
    ارجو الاتغيب شمسهم ابدا..

    ساما طفلتنا واخيرا عدتي الى ديارك سالمه..
    اهتمي جيدا بعائلتك الجديده ..
    واحرصي ان تكوني بخير لاجل الذئب المسالم ذو الهينين الفضيتين..
    من استطاعت ان تسيطر على جسدها من تحكم كاهنهلاعتقد انها ستنسى مشاعر الاهتمام والنبل ممن انقذها هي تملك مشاعر كالفولاذ لن تنصهر رغم انصهار ذكرتها حقا..

    الكاهنه اشعر بالاسف لاجل كل الاجساد التي رسمتي وشمك عليهن لااعتقد انه سيهنا لجاد بالا ان لم يجعلكي تفقدي كل مسكن قد تسكني اليها من اجسادهن..
    ولو استطعتي التملص من جاد..
    لااعتقد ان الحكيم سيقى مكتوف اليدين هو واووس..
    هل سيعيدون تلك المجزره بوقتا ما او انهم سيصبحون اقوى بمعرفتهم نقاط ضعفها والمامهم بالموضوع بشكل تام..


    لقد سعدت جدا بقراءة روايتك ياخيال كما فعلت بالسابقات..
    لكن اشعر ان لهذه الروايه التاأثير الاقوى داخلي لانها بالفعل اجت ت الكثير والكثير من المشاعر..
    واختيارك لها بنهايه مفتوحه نوعا ما جعلها اروع(لايعني اننا سنسمح لك بفعلها مره اخرى هههه^_^)..
    حقا نهايه جميله وجميله وليست هادئه ابدا انها مشحونه بالمشاعر الايجابيه..

    شكرا لك خيال لمشاركتنا خيالك..
    انتظر الروايه القادمه بكل شوق..
    (ارجو ان تغشينا الان بتصنيفها هل(خيال+مغامره)مثل طريق الاطياف..
    انا مصره على (عااالم الاطياااف) انني اقراءها هكذا عاده(اخطاء كالعاده ههه)..
    بالتوفيق اهتمي بصحتك عزيزتي^_^

    ردحذف
    الردود
    1. سعيدة بتفاعلك مع الرواية واعجابك بنهايتها يا عزيزتي
      وشاكرة لك متابعة الرواية بالرد والتشجيع فصلاً بفصل
      فهذا عنى لي الكثير بالفعل
      استمتعت بقراءة ردك وبأسلوب النصائح الذي وجهته للشخصيات ذاتها ^_^
      أنا أيضاً اعتقد أن أوس وتيما سيفضلان العيش في موقع قريب من الحكيم
      لتتمتع تيما بحماية تعاويذه
      أتخيل أيضاً أن تعود سولينا مع ابنها وتعيش معهم
      ربما تقرر مالو الرحيل لجوانب أخرى من هذا العالم، وأظن إيار سيرحل معها
      هذا هو السيناريو الذي تخيلته في عقلي
      لكني لم أكتبه لأنني شعرت أنه تطويل لا داعي له
      أظن كذلك أن الكاهنة لن تستمتع باستيقاظها طويلاً
      لأن جاد سيلاحقها بكل استماتة ودون رحمة
      سعيدة برأيك بنهاية الرواية، وقد جاءت هادئة لإزالة بعض المشاعر السلبية التي لابد شعرتم بها طوال الرواية
      هذا يشعركم بشيء من السلام النفسي الذي يشعر به أبطالنا بعد صراع طويل
      الرواية القادمة ستكون كما تتوقعين (خيال وتشويق) هناك مخطط لرواية أخرى وهي من نوع (خيال علمي ورومانس) لكن أظنني سأؤجلها لوقت آخر
      دمت بخير يا عزيزتي ودامت أيامك سعيدة

      حذف
  4. من اجمل ما قرأت جميلة جدا ابدعت في الوصف وابدعت في الكلمات وابدعت في اختيار الشخصيات حتى وضعك للصور كل روايتك لديها لمسة خاصة لمسة خيال
    لقد خرجت هذه الرواية الي النور بقوة
    نهاية موفقة للغاية انا بالفعل اتخيل اوس وتيما وهي تتشجار معه طوال الوقت
    اتخيل ايار وسلوينا تسخر منه هل ابنها كان مثلها يا ترى سليط اللسان مثلها
    اوه ايار المسكين لن يتحمل :)
    احسنت خيال احسنتي بابداعك امل ان تكون الرواية القادمة مثلها زاخرة بالغريب من الكاءنات واتمنى ان تكون هذه المرة في الفضاء مثل حرب النجوم بطلة تحارب في الفضاء وتزور عوالم اخرى ربما اميرة او محاربة
    اسفة لقت تحمست كثيرا
    في انتطار القادم بتشوق ولهفة لخيالك 3>


    ردحذف
    الردود
    1. شكراً لتعليقك الجميل وكلماتك الأجمل
      سعيدة برأيكم بهذه الرواية وأحمد الله أنها لم تخيب ظنكم بها
      لقد كنت أضع يدي على قلبي منذ بدأت نشرها حتى نشرت الفصل الأخير منها
      أظن خيالك بخصوص الشخصيات لا تبتعد عن الحقيقة كثيراً
      بالنسبة لسولينا، رغم لسانها السليط لكني أظنها ترحم إيار كثيراً، وربما تعده مثل ابنها فهما مقاربان في العمر
      ربما لا تعتمد روايتي القادمة على الكائنات الخيالية
      لكنها ستكون في عالم خيالي وزاخر بالأماكن الغريبة
      الفكرة التي طرحتها جميلة كما بدت لي
      ربما أنفذها في يوم ما
      سعيدة بحماسك لما أكتب
      وأتمنى أن نلتقي قريباً مع الرواية القادمة
      لقد حمستموني لكتابتها أكثر فأكثر

      حذف
  5. القصة جميلة وممتعة لقد تفوقتى على نفسك خيال هذه المرة
    والرواية مفعمة بالغموض والاسرار وترقب الاحداث وعوالم جديدة أخرجها خيالك " خيال" على الأوراق
    وتذكرنى بعالم مملكة الخواتم وعالم هارى بوتر واليس فى بلاد العجائب الذى اصتنعة كاتبة
    أنتى أيضا صنعتى عالمك طريق الاطياف وما وراءة
    فلا تقللى من قدر أبداعاتك

    ردحذف
    الردود
    1. سعيدة أنك استمتعت بالرواية للنهاية
      وأن الغموض فيها لم يكن يتجاوز الحدودو
      لا أظن هذا العالم يوازي عوالم الخواتم أو هاري بوتر
      فتلك العوالم تمت صناعتها عبر عدة أجزاء من الروايات وبعناية شديدة
      بينما رواية واحدة لا تكفي لصنع عالم موازٍ لها
      وليس هذا تقليلاً لروايتي لكنها الحقيقة كما أراها
      شاكرة لك تعليقة على الفصول وعلى الرواية
      وترقبي غلاف روايتي الجديدة عما قريب بإذن الله

      حذف
  6. تعليق آخر على الرواية
    الرواية رائعة إجمالا
    ضايقني وأنت أقرأها مسلسلة الكم الكببير من الغموض ولكنه انراح تدريجيا خاصة في الفصول الأخيرة

    عالم الرواية خيالى لدرجة كبيرة قد لا يعجب البعض ولكنه فى النهاية أذواق وقد أعجبني شخصيا

    عشت مع كل أبطال الرواية بشخصياتهم المختلفة وأكثر من أعجبني أوس بشخصيته المضحية وسولينا وأسلوبها اللاذع


    أنت بارعة جدا فى صنع عوالم كاملة بجغرافيتها وتاريخها وأحداثها وأغلب رواياتك تدور فى عوالم كاملة من خيالك بنيتها بشكل رائع
    زهرة النار هى الرواية الوحيدة التى استخدمتى فيها أحداثا تاريخية حقيقية

    ما يهم هو طريقة معالجة الأحداث والشخصيات وطريقة السرد وأنت تفعلين هذا بشكل رائع

    قرأت سابقا أنه عند بداية قراءة رواية يتكون اتفاق ضمنى بين الكاتب والقارئ يتكون من:
    أتركنى أخدعك ... أتركنى أنخدع
    فالقارئ يعرف أنها رواية أحداثها خيالية فينترك نفسه مع أحداثها بشرط أن تكون الأحداث متماسكة وبها شئ من المنطقية فأنت تضعين لكل عالم قواعده التى تبدو منطقية مع أحداث الرواية وما قد لا يعجب القارئ هو وجود قفزات فى الأحداث غير منطقية بالنسبة لأحداث الرواية أو وجود أحداث بدون تقسيرات وهو ما قد حدث معك في مرات قليلة

    وأخيرا أنت كاتبة بارعة تكتبين روايات خيالية فلا تحزنى من آراء من لا يحب الروايات الخيالية أساسا فلك الجمهور الذى يحب هذا النوع من الروايات

    وبانتظار جديدك دائما

    ردحذف
    الردود
    1. سعيدة جداً بكل كلمة كتبتها
      الكم الكبير من الغموض لابد منه أحياناً
      لاحظ أنني لا أعتمد عليه اعتماداً كلياً لإحباك رواياتي
      فمثلاً ابنة السماء وعلى جناح تنين كانتا خاليتين منه
      الحمدلله أن خيال الرواية قد أعجبك
      لم أكن أنوي قط كتابة رواية خيالية بحتة،
      لكني فعلت ذلك استجابة لطلب إحدى القارئات، وشعرت بها تجربة جديدة لابد من خوضها
      لم أضع في ذهني أن أبني عالماً بكل ما فيه، بل ربما كانت بدايتي بمحاولة الهرب من هذا العالم وما فيه
      بناء عالم متكامل ومعقد يستدعي أكثر من رواية لإحكامه، وأنا في الواقع أنوي فعل ذلك في الرواية القادمة
      لقد جربت جعل الرواية تتمحور حول عدة أبطال بدلاً من بطل واحد، ولكني أجمعهم معاً في لحظة ما لتسير بهم الأحداث
      لكني سأحاول الكتابة حول عدة أبطال حتى لو لم يتلاقوا طوال الرواية، وسنرى ما سنحصل عليه من محاولة كهذه
      شاكرة لك تشجيعك الدائم لي
      لا أحزن تحديداً للرأي الذي يحبطني، لكن عادة التأثر بهذه الآراء والتفاعل بها رغم سلبيتها أمرٌ لا أستطيع التحكم به
      سعيدة بعودتك بهذا التعليق
      أتمنى أن تكون بخير حتى نلتقي مجدداً مع غلاف الرواية الجديدة

      حذف